عالم المعرفة

بسم الله الرحمن الرحيم اهلا بك في موقع عالم المعرفة alm7.3rab.pro نتشرف بدخولك اذا كنت مسجلا وبتسجيلك اذا كنت مسجلا لكي تكون عضو مميز عليك نشر مقالات حصرية وجديدة او معلومات جديدة وعليك ايضا فيما يتعلق بالمنتدي كتفعيل الاشتراك عبر رسالة ارسلت اليك و كتابة كلمة سر معقدة بالحرف .

اهلا بك في موقع عالم المعرفة اذا كنت غير مسجل فسجل

)>

    الراقي محمدمحمود/محمدفال

    شاطر
    avatar
    Admin
    Admin
    Admin

    عدد المساهمات : 103
    170
    تاريخ التسجيل : 02/05/2016
    الموقع : عالم المعرفة

    الراقي محمدمحمود/محمدفال

    مُساهمة من طرف Admin في الخميس مايو 12, 2016 5:56 pm

    ما معني الرقية الشرعية؟
    هي تعويذات ربانية من الله بها علينا نحن المسلمين لنتغلب بها علي أمراضنا وننتصر به علي مكر الشياطين , من الرقية ما هو غير شرعي ولا يجوز استخدامه نهائيا ومنها ما ورد بالسنة النبوية ومنها ما ثبت نفعه ومشروعيته ويجوز استخدامه في العلاج


    قبل البدء في طريقة العلاج لابد التعرف علي بعض المفاهيم والأصول:
    1. الفراسة : وهو الاستدلال بالأحوال الظاهرة علي الأحوال الباطنة .
    2. تشخيص نوع المرض : سنتعرض له بعد ذلك .
    3. القرءان علاج لكل شيء : الاصل في التداوي ان يكون بالقرآن ثم بالأسباب الدوائية حتى في الأمراض العضوية لا كما يزعم جهلة القراء أن من به داء عضوي فليذهب إلي المستشفيات ومن كان به مرض نفسي فليذهب الي العيادات النفسية ومن كان به مرض روحيا فعلاجه بالقراءة فمن أين لهم بهذا التقسيم فالقرأن طب القلوب ودوائها وعافية الابدان وشفاؤها قال تعالي " وننزل من القرأن ما هو شفاء "الاسراء 82 فذكرت كلمة شفاء ولم تذكر دواء لان الشفاء تام اما الدواء فيحتمل ان يشفي وقد لا يشفي . وليس معني ذلك ان يترك الناس المستشفيات والعيادات والطب ولكن عليهم الجمع بين الاثنين الطب التقليدي والرقية الشرعية .
    4. يقول ابن القيم في كتابه زاذ الميعاد ( فالقران هو الشفاء التام من جميع الأمراض القلبية والبدنية وأمراض الدنيا والآخرة ..........إلي أن قال فما من مرض من أمراض القلوب والابدان الا وفي القران سبيل الدلالة علي دواءه وسببه والحمية من لمن رزقه الله فهم كتابه ) الشيطان هو أساس الشر والغضب من الشيطان قال تعالي " واذكر عبدنا أيوب إذ نادي ربه أني مسني الشيطان بنصب وعذاب " والنصب والعذاب هو التعب والألم . و الأمراض التي للشيطان دور كبير فيها سأذكر الأسماء فقط وللمزيد من المعلومات يرجي مراجعة ملحقات الدرس هذه الأمراض سببها الأساسي الغضب وهي ( القرحة المعدية –و الحرقان المصاحب لذلك والسكر عن بعض الناس ناشئ عن القلق بالإضافة إلي الأمراض الاخري مثل ( ارتفاع ضغط الدم - الجلطة الدماغية – السرطانات ......... وأخري ) وليس شرطا أن تكون هذه الأمراض سببها الشيطان ولكن للشيطان سبل فيها .
    5. القراءة التصويرية : وهي استحضار معاني القرآن أثناء القراءة علي المريض فمثلا كان يعالج شيخ الإسلام بن تيمية النزيف بأية " وقيل يا ارض ابلعي مائك ".
    6. الشفاء بيد الله وحده قال تعالي " وما هم بضارين به من احد إلا بإذن الله "
    7. العين هي السبب الغالب لكثير من الأمراض وغيرها استثناء " لو كان شيء سابق القدر لسبقته العين ".


    نستنتج من هذا الكلام :
    1. إن العلاج بالقران الكريم ثابت عن الرسول الكريم وله أصول وقواعد يجب إتباعها .
    2. الرقية هي الشفاء التام من أي ضرر يصيب الإنسان ( عضوي – نفسي – روحي ) .
    سوف نتحدث اليوم عن موضوع مهم جدا احفظ هذا الدرس جيدا !


    شروط الرقية المشروعة :
    (أجمع العلماء على جواز الرقى عند اجتماع ثلاثة شروط ) :
    1- أن تكون بكلام الله تعالى أو بأسمائه وصفاته أو كلام رسول الله صلى الله عليه وسلم .
    2- أن تكون بلسان عربي أو بأي لغة أخرى يفهمها المَرقِيُّ بما يعرف معناه من غيره حتى لا تقع في شَرَك الشِّرْك .
    3- أن يعتقد كلٍّ من الراقي والمرقي - أن الرقية لا تؤثر بذاتها بل بقدرة الله تعالى والرقية إنما هي سبب من الأسباب


    شروط المعالج (الراقي) :
    1- أن يكون من أهل الخير والصلاح والاستقامة .
    2- متعلم تعليم عالي .
    3- متفقه في القرآن و السنة .
    4- قاري جيد للقرآن الكريم .
    5- معرفة الرقى المناسبة من الآيات القرآنية .
    6- عنده علم بأفعال الشياطين ومكرهم وخداعهم وتضليلهم .
    7- يكون عنده علم بالجن وأنواعه وقدراته .
    8- عدم الغرور .
    9- الصدق مع نفسه ومع الناس و مع الله أولآ .
    10- عدم الكذب على المريض وأهله .
    11- عنده علم بأنواع الأسحار وطريقة عمل كل سحر وطريقة إبطاله .
    12- قلبه لا يعرف الخوف من الجن وتهديداته .
    13- نيته حب مساعدة الناس وليس حب الشهرة والمال .
    14- القدرة على محاورة الجن واكتشاف كذبه و مكره وخداعه .
    15- لا يتكبر عن معرفة كل ما هو جديد في عالم الجن من غيره .
    16- أن يكون متحصناً بالتحصينات النبوية .
    17- أن يحصن المريض ومن يحضر الجلسة .
    18- أن يكون صاحب خبره وتجارب في الحياة .
    19- يستحب أن يكون متزوجاً .
    20- أن يكون أميناً ولا يفتش أسرار المريض .
    22- عدم المتاجرة بالعلاج .
    23- لا يلجا إلي ضرب المريض نهائياً .
    24- التأكد من القضاء على الجن نهائياً .
    25- أن يتقن عمله ويخلص مع المريض ولا يقول له غير الحقيقة .
    26- في حالة العجز عن علاج الحالة فلا حرج في الإبلاغ عن ذلك .
    27- أن يراعى ظروف الناس من ناحية الفلوس .
    28- دائم البحث عن كل ما هو جديد في عالم العلاج .
    29- أن يكون بعيداً عن الحقد و الغيره والحسد .
    30- أن يكون له شيخاً يرجع إليه في حالة العجز عن العلاج أو في الاستفسار عن أشياء أخرى حتى لا يقع في ألخطأ " فمن لا شيخ له فالشيطان شيخه .


    رأي الإمام ابن تيمه في المعالج :
    1- المعالج مجاهدا في سبيل الله وهذا من أعظم الجهاد فيحذر أن يتعد العدو عليه من ذنوبه .
    2- أن يكون عالما بالحرام والحلال .
    3- أن يكون عالما بعقيدة أهل ألسنه .
    4- قد يؤذي الجن المعالج إذا كان ضعيفاً .
    يقول ابن تيمية : وفيهم من سلك في دفع عدوانهم ملك العدل ألذي أمر به الله ورسوله فإنه لم يظلمهم بل هو مطيع لله تعالى ورسوله في نصرة المظلوم و إغاثة الملهوف و التنفس عن المكروب بالطريق الشرعي التي ليس فيها شرك بالخاص ولا ظلم للمخلوق ومثل هذا لا تؤذيه الجن إما لمعرفتهم لأنه عادل و أما لعجزهم عنه و أن كان الجن من العفاريت و هو ضعيف ( أي المعالج ) فقد تؤذيه و ينبغي لمثل هذا أن يقوم بقراءة المعوذات والصلاة و الدعاء و نحو ذلك مما يقوي الأيمان أنظر أحكام المرجان للقاضي الشلبي ص 138 وما بعدها


    شروط المريض (المرقي) :
    1- يكون عنده العزيمة والإرادة .
    2- الصبر .
    3- الاستمرار في قراءة القرآن أو الاستماع إليه .
    4- المحافظة على الصلاة .
    5- لا يجعل معه حجاب أو تحويطة أو تعويذه .
    6- لا يلبس الذهب اذا كان رجلا
    7- المحافظة على الأذكار صباحا و مساءا .
    8- الشفاء يكون أسرع كلما كان المريض من أهل الإيمان والصلاح والخير والتقوى والاستقامة وبعيداً عن المعاصي والمنكرات . قال الله تعالى : (وَنُنَزِّلُ مِنْ الْقُرْآنِ مَا هُوَ شِفَاءٌ وَرَحْمَةٌ لِلْمُؤْمِنِينَ وَلا يَزِيدُ الظَّالِمِينَ إِلاَّ خَسَاراً) (82) الإسراء
    9- المداومة على الاستغفار .
    10- الإصرار على قهر ما بداخلة والانتصار عليه .
    وهذه أمور مهمة لو أيقن بها المصاب لهانت عنده مصيبته :
    1- أن يؤمن بالقدر خيره وشره ، كما أرشد النبي : «لا يُؤْمِنُ عَبْدٌ حَتَّى يُؤْمِنَ بِالْقَدَرِ خَيْرِهِ وَشَرِّهِ ... » رواه الترمذي
    2- فليعلم المصاب أن ما أصابه إنما هو علامة محبة الله له ، لأن البلاء مظنة للتطهر من الخطايا كما جاء عن النبي صلى الله عليه وسلم : «إِنَّ عِظَمَ الْجَزَاءِ مَعَ عُظمِ الْبَلاَءِ ، وَإِنَّ الله إِذَا أَحَبَّ قَوْماً ابْتَلاَهُمْ، فَمَنْ رَضِيَ فَلَهُ الرِّضَى، وَمَنْ سَخِطَ فَلَهُ السَّخَطُ» رواه ابن ماجه والترمذي وقال: حديث حسن غريب.
    3- أن يصبر ويحتسب أجر ذلك عند الله ، ويجعل تعلقه بالله وحده ، وأن ينتظر الفرج منه سبحانه ، فإن ذلك من أفضل العبادات ، وأن يسأل الله العافية .
    4- وليعلم المصاب أن نتيجة صبره وجزاءه هي الجنة إن شاءالله


    أعراض قد تصيب المريض قبل الرقية :
    1- الانقلاب المفاجئ من محبة شيءٍ ما إلى كرهه ، أو العكس .
    2- كثرة الأمراض وتنوعها ، مع وجود سبب طبي واضح لذلك .
    3- الشعور بالضيق في الصدر ، بخاصة بعد صلاتي العصر والمغرب .
    4- كراهية العمل أو النفور من المجتمع أو الدراسة ، مع حب العزلة .
    5- تخيُّل المريض فعل أشياء وهو لم يفعلها .
    6- شحوب في الوجه أو صفرة فيه ، أو ظهور أثر كدمات في الجسم مائلة للزرقة أو السمرة دونما سبب ظاهر لذلك .
    7- حدوث صداع متكرر، أو مفاجئ .
    8- كثرة حدوث مشاجرات بين الزوجين وازدياد النفور بينهما ، أو فيما بين أفراد الأسرة ، لأسباب تافهة .
    9- توهُّم رؤية خيالات حال اليقضة .
    10- الكسل والخمول والشعور بالإجهاد المستمر ، وضعف الشهية للطعام .
    11- شعور متكرر بعدم الاتزان في المشي .
    12- تكرار سماع الطنين في كلتا الأذنين أو في إحداهما .
    13- حدوث آلام في منطقة الرحم بالنسبة للمرأة أو نزيف ، خاصة في فترة الحيض ، أو تكرار حصول الاستحاضة .
    14- حصول الغضب الشديد لأدنى سبب .
    15- رغبة مستمرة في النوم ، والمعاناة من النوم الثقيل الذي يصعب معه الاستيقاظ .
    16- سماع هاتف يناديه باسمه ولا يراه .
    17- حدوث ألم مستمر ومتنقل في أسفل الظهر ، أو في الوسط ، أو بين الكتفين .
    18- تحسس جلدي ، مترافق مع شعور بالحكة ، وظهور انتفاخات أو حبوب في الجسم أحياناً .
    19- حدوث إسهال شديد متكرر ، أو كثرة الغازات في البطن أو الحموظة أو الحرقان أو الإمساك المزمن .
    20- ظعف القدرة على الإبصار ، زيغ واضح في النظر (غشاوة) .
    21- تمكن الهم والغم والحزن والكآبة والأرق والقلق والهلع والفزع والخوف الشديد .
    22- الوسواس القهري .
    23- الشرود الذهني المستمر وكثرة النسيان .
    24- الصدود عن ذكر الله والنفور من فعل الطاعات .
    25- خروج رائحة العرق غير طبيعية ، أو رائحة غريبة أو كريهة يشمها المريض ، وقد لا يشمها من في جواره ، إضافة إلى كثرة تصبب العرق ، أو الحاجة المستمرة إلى التبول .
    26- ضعف القدرة على الجماع ودواعيه من قبل الزوج ، أو انعدام الرغبة في ذلك من قبل الزوجة .
    27- تكرار الرؤى والأحلام المزعجة (الكوابيس) ، كرؤية حيوانات مؤذية مثلاً ، كثعابين سوداء أو كلاب أو قطط أو غيرها كالجمال أو رؤية مقابر أو مزابل أو سقوط مفاجئ من شاهق أو غرق بماء ونحو ذلك .
    28- تكرار الكلام في اثناء النوم وكذلك اصطكاك الأسنان مصحوباً بصوت ظاهر ، أو التأوُّه والأنين .
    29- الشعور المتكرر بثقل على الصدر حال النوم .
    30- تكرار حدوث مشي في أثناء النوم ، أو تكرر الأرق أو القيام مذعوراً من نومه .


    أعراض قد تعتري المريض في أثناء الرقية :
    1- الصرع أو التشنج .
    2- ضيق الصدر .
    3- تحرك أهداب العين تحركاً سريعاً .
    4- الصراخ الشديد .
    5- حركة ومغص وصوت وقرقعة في البطن أو انتفاخ فيه .
    6- تغير الصوت وإصدار أصوات غريبة .
    7- انتفاخ في أحد الوجدين (هما عرقان غليظان بالعنق يكتنفان ثغرة النحر يمنة ويسرة ، ينتفخان أو أحدهما عند الغضب ، وهما من العروق التي يقطعها الذابح فلا تبقى معها حياة) .
    8- غلبة النعاس أو النوم .
    9- الضحك أو البكاء دنما سبب ظاهر .
    10- الدوار والغثيان والتقيء ، واستفراغ مواد غير طبيعية في أشكالها والوانها .
    11- صداع شديد .
    12- ثقل في الأطراف ، أو خدر أو وخز أو حرارة زائدة بها أو برودة شديدة .
    13- الشعور بأن شيئاً ما ينسل من الأطراف .
    14- آلام متنوعة ومتنقلة في نواحي الجسم .
    15- تحرك بعض الأطراف واهتزازها .
    16- كثرة البلغم .
    17- زيغ واضح في النظر .
    18- صدور كلام بلا وعي .
    19- كثرة تصبب العرق ، وبخاصة في منطقة الظهر .
    20- تصاقط الدموع أو سيلان الأنف بلا سبب من زكام ونحوه .
    21- التثاؤب المستمر ، أو التنهد .
    22- حكة أو حبوب أو احمرار في الجسم .
    23- الشعور بالإعياء الشديد في أثناء القراءة ، وعددم الرغبة في إكمال الرؤية .
    24- حدوث قشعريرة تسري في أنحاء البدن .
    25- غياب عن الوعي ، وارتفاع صوت التنفس (الشخير) .
    26- اسوداد في الوجه ، فإذا ما استفرغ المريض استنار وجهه .
    27- خروج رائحة كريهة للغاية ، منبعثة من المعدة عن طريق الفم .
    28- حدوث خفقان مفاجئ للقلب ، مع تسارع متزايد في ذلك .
    29- كثرة تغميض العينين أو شخوصهما .
    30- الشعور بمرارة في الفم عند شرب الماء المقروء عليه بعض آيات القرآن .



    الإرشادات التي ينبغي التزامها عند الرقية (للراقي والمرقي) :
    1- أن تنوي برقيتك نفع المريض وشفاءه ، كذلك دعوته إلى الإستقامة .
    2- أن يكون كلا مًن الراقي والمرقي على طهارة تامة من الحدثين الأكبر والأصغر .
    3- استقبال الراقي القبلة .
    4- لزوم تدبر الراقي والمرقي لنصوص الرقية ، أثناء القراءة ، فلا يقولها الراقي دون تفكُّر بمعانيها ،
    ولا يستمعها المرقي إلا وقد اجتهد في تدبرها ، واستحضر كلاهما تعّلق القلب بعظيم قدرة الله تعالى ،
    وحسن الاستعانة به سبحانه .
    5- القراءة جهراً بصوت معتدل في الأذن اليمنى أو اليسرى للمريض من وقت لآخر ، ليتأثر المرقي بما
    يسمع عند الضرورة ، وبخاصة في حالات المس،والعياذ بالله.
    6- إذا تأثر المريض ببعض ما يرقى به ، فلا بأس بتكرار ذلك ثلاثاً ، أو خمساً أو سبع مرات .
    7- النفث في أثناء القراءة ، أو بعدها ، ولا بأس بتركه .
    8- استحسان وضع اليد اليمنى – أثناء القراءة - على الناصية ، أو على موضع الألم ، مع مراعاة حرمة
    مس النساء من غير المحارم .
    9- بإمكان الراقي أن يختصر الرقية ، بحيث يختار آيات معينة بما يناسب حال المرقي ، أو أن يقرأه على
    مراحل ، بحيث يستريح المريض بينها
    10 - كذلك بإمكان الراقي الاقتصار في الرقية على الآيات القرآنية أو التعوذات النبوية ، ولكن الأكمل في
    ذلك أن يجمع بينهما .
    11 - مراعاة لفظ الرقية المناسب للمرقي : أرقي نفسي أو أرقيك أو أرقيكِ أو أرقيكم أو ... وذلك
    بحسب الحال.
    شروط المكان الذي تتم به المعالجة
    يجب أن يكون المكان خاليا من أي مخالفات شرعية :
    1- عدم وجود امرأة أنت لست بمحرم لها .
    2- عدم وجود صور أو كلب أو تماثيل ، (لأن الملائكة لا تدخل بيتاً فيه هذه الأمور) .
    3- عدم وجود رجل يلبس ذهبا أو يدخن .
    4- خلو المكان من الغناء والموسيقى .
    5- إخراج ما معك او ما مع المريض من حجاب أو تميمة أو إحراقها santaبقلم محمدمحمود/محمدفال Sleep
    avatar
    Admin
    Admin
    Admin

    عدد المساهمات : 103
    170
    تاريخ التسجيل : 02/05/2016
    الموقع : عالم المعرفة

    رد: الراقي محمدمحمود/محمدفال

    مُساهمة من طرف Admin في الخميس مايو 12, 2016 6:17 pm

    بسم الله الذي لا يضر مع اسمه شي في الأرض ولا في السماء وهو السميع العليم
    ( 3 مرات ).

    نعوذ بكلمات الله التامات من شر ما خلق ( 3 مرات ).

    حسبنا الله لا اله إلا هو عليه توكلنا وهو رب العرش العظيم( 7 مرات ).

    أعوذ بالله من الشيطان الرجيم

    ( بِسْمِ اللّهِ الرّحْمنِ الرّحِيم )

    (الْحَمْدُ للّهِ رَبّ الْعَالَمِينَ * الرّحْمنِ الرّحِيمِ * مَلِكِ يَوْمِ الدّينِ * إِيّاكَ نَعْبُدُ وإِيّاكَ نَسْتَعِينُ * اهْدِنَا الصّرَاطَ الْمُسْتَقِيمَ * صِرَاطَ الّذِينَ أَنْعَمْتَ عَلَيْهِمْ غَيْرِ الْمَغْضُوبِ عَلَيْهِم وَلاَ الضّآلّينَ )

    ( الَمَ * ذَلِكَ الْكِتَابُ لاَ رَيْبَ فِيهِ هُدًى لّلْمُتّقِين * الّذِينَ يُؤْمِنُونَ بِالْغَيْبِ وَيُقِيمُونَ الصّلاةَ وَممّا رَزَقْنَاهُمْ يُنْفِقُونَ * والّذِينَ يُؤْمِنُونَ بِمَآ أُنْزِلَ إِلَيْكَ وَمَآ أُنْزِلَ مِن قَبْلِكَ وَبِالاَخِرَةِ هُمْ يُوقِنُونَ * أُوْلَئِكَ عَلَىَ هُدًى مّن رّبّهِمْ وَأُوْلَئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ )

    (اللّهُ لاَ إِلَهَ إِلاّ هُوَ الْحَيّ الْقَيّومُ لاَ تَأْخُذُهُ سِنَةٌ وَلاَ نَوْمٌ لّهُ مَا فِي السّمَاوَاتِ وَمَا فِي الأرْضِ مَن ذَا الّذِي يَشْفَعُ عِنْدَهُ إِلاّ بِإِذْنِهِ يَعْلَمُ مَا بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَمَا خَلْفَهُمْ وَلاَ يُحِيطُونَ بِشَيْءٍ مّنْ عِلْمِهِ إِلاّ بِمَا شَآءَ وَسِعَ كُرْسِيّهُ السّمَاوَاتِ وَالأرْضَ وَلاَ يَؤُودُهُ حِفْظُهُمَا وَهُوَ الْعَلِيّ الْعَظِيمُ * لاَ إِكْرَاهَ فِي الدّينِ قَد تّبَيّنَ الرّشْدُ مِنَ الْغَيّ فَمَنْ يَكْفُرْ بِالطّاغُوتِ وَيْؤْمِن بِاللّهِ فَقَدِ اسْتَمْسَكَ بِالْعُرْوَةِ الْوُثْقَىَ لاَ انفِصَامَ لَهَا وَاللّهُ سَمِيعٌ عَلِيمٌ * اللّهُ وَلِيّ الّذِينَ آمَنُواْ يُخْرِجُهُمْ مّنَ الظّلُمَاتِ إِلَى النّورِ وَالّذِينَ كَفَرُوَاْ أَوْلِيَآؤُهُمُ الطّاغُوتُ يُخْرِجُونَهُمْ مّنَ النّورِ إِلَى الظّلُمَاتِ أُوْلَئِكَ أَصْحَابُ النّارِ هُمْ فِيهَا خَالِدُونَ )( البقرة 255- 258)

    (آمَنَ الرّسُولُ بِمَآ أُنْزِلَ إِلَيْهِ مِن رّبّهِ وَالْمُؤْمِنُونَ كُلّ آمَنَ بِاللّهِ وَمَلآئِكَتِهِ وَكُتُبِهِ وَرُسُلِهِ لاَ نُفَرّقُ بَيْنَ أَحَدٍ مّن رّسُلِهِ وَقَالُواْ سَمِعْنَا وَأَطَعْنَا غُفْرَانَكَ رَبّنَا وَإِلَيْكَ الْمَصِير * لاَ يُكَلّفُ اللّهُ نَفْساً إِلاّ وُسْعَهَا لَهَا مَا كَسَبَتْ وَعَلَيْهَا مَا اكْتَسَبَتْ رَبّنَا لاَ تُؤَاخِذْنَا إِن نّسِينَآ أَوْ أَخْطَأْنَا رَبّنَا وَلاَ تَحْمِلْ عَلَيْنَآ إِصْراً كَمَا حَمَلْتَهُ عَلَى الّذِينَ مِن قَبْلِنَا رَبّنَا وَلاَ تُحَمّلْنَا مَا لاَ طَاقَةَ لَنَا بِهِ وَاعْفُ عَنّا وَاغْفِرْ لَنَا وَارْحَمْنَآ أَنتَ مَوْلاَنَا فَانْصُرْنَا عَلَى الْقَوْمِ الْكَافِرِينَ )

    (وَاتّبَعُواْ مَا تَتْلُواْ الشّيَاطِينُ عَلَىَ مُلْكِ سُلَيْمَانَ وَمَا كَفَرَ سُلَيْمَانُ وَلَكِنّ الشّيْاطِينَ كَفَرُواْ يُعَلّمُونَ النّاسَ السّحْرَ وَمَآ أُنْزِلَ عَلَى الْمَلَكَيْنِ بِبَابِلَ هَارُوتَ وَمَارُوتَ وَمَا يُعَلّمَانِ مِنْ أَحَدٍ حَتّىَ يَقُولاَ إِنّمَا نَحْنُ فِتْنَةٌ فَلاَ تَكْفُرْ فَيَتَعَلّمُونَ مِنْهُمَا مَا يُفَرّقُونَ بِهِ بَيْنَ الْمَرْءِ وَزَوْجِهِ وَمَا هُم بِضَآرّينَ بِهِ مِنْ أَحَدٍ إِلاّ بِإِذْنِ اللّهِ وَيَتَعَلّمُونَ مَا يَضُرّهُمْ وَلاَ يَنفَعُهُمْ وَلَقَدْ عَلِمُواْ لَمَنِ اشْتَرَاهُ مَا لَهُ فِي الاَخِرَةِ مِنْ خَلاَقٍ وَلَبِئْسَ مَا شَرَوْاْ بِهِ أَنْفُسَهُمْ لَوْ كَانُواْ يَعْلَمُونَ) (البقرة :102)

    ( وَأَوْحَيْنَآ إِلَىَ مُوسَىَ أَنْ أَلْقِ عَصَاكَ فَإِذَا هِيَ تَلْقَفُ مَا يَأْفِكُونَ * فَوَقَعَ الْحَقّ وَبَطَلَ مَا كَانُواْ يَعْمَلُونَ * فَغُلِبُواْ هُنَالِكَ وَانقَلَبُواْ صَاغِرِينَ * وَأُلْقِيَ السّحَرَةُ سَاجِدِينَ * قَالُوَاْ آمَنّا بِرَبّ الْعَالَمِينَ * رَبّ مُوسَىَ وَهَارُونَ ) (الأعراف: 117 –122)

    ( وَقَالَ فِرْعَوْنُ ائْتُونِي بِكُلّ سَاحِرٍ عَلِيمٍ * فَلَمّا جَآءَ السّحَرَةُ قَالَ لَهُمْ مّوسَىَ أَلْقُواْ مَآ أَنتُمْ مّلْقُونَ * فَلَمّآ أَلْقُواْ قَالَ مُوسَىَ مَا جِئْتُمْ بِهِ السّحْرُ إِنّ اللّهَ سَيُبْطِلُهُ إِنّ اللّهَ لاَ يُصْلِحُ عَمَلَ الْمُفْسِدِينَ * وَيُحِقّ اللّهُ الْحَقّ بِكَلِمَاتِهِ وَلَوْ كَرِهَ الْمُجْرِمُونَ ) (يونس: 79- 81)

    ( قَالُواْ يَمُوسَىَ إِمّآ أَن تُلْقِيَ وَإِمّآ أَن نّكُونَ أَوّلَ مَنْ أَلْقَىَ * قَالَ بَلْ أَلْقُواْ فَإِذَا حِبَالُهُمْ وَعِصِيّهُمْ يُخَيّلُ إِلَيْهِ مِن سِحْرِهِمْ أَنّهَا تَسْعَىَ * فَأَوْجَسَ فِي نَفْسِهِ خِيفَةً مّوسَىَ* قُلْنَا لاَ تَخَفْ إِنّكَ أَنتَ الأعْلَىَ * وَأَلْقِ مَا فِي يَمِينِكَ تَلْقَفْ مَا صَنَعُوَاْ إِنّمَا صَنَعُواْ كَيْدُ سَاحِرٍ وَلاَ يُفْلِحُ السّاحِرُ حَيْثُ أَتَىَ ) (طه 65-69)

    ( وَإِذْ يَعِدُكُمُ اللّهُ إِحْدَى الطّائِفَتِيْنِ أَنّهَا لَكُمْ وَتَوَدّونَ أَنّ غَيْرَ ذَاتِ الشّوْكَةِ تَكُونُ لَكُمْ وَيُرِيدُ اللّهُ أَن يُحِقّ الحَقّ بِكَلِمَاتِهِ وَيَقْطَعَ دَابِرَ الْكَافِرِينَ * لِيُحِقّ الْحَقّ وَيُبْطِلَ الْبَاطِلَ وَلَوْ كَرِهَ الْمُجْرِمُونَ )(الأنفال: 7 – Cool

    ( وَقَدِمْنَآ إِلَىَ مَا عَمِلُواْ مِنْ عَمَلٍ فَجَعَلْنَاهُ هَبَآءً مّنثُوراً ) (الفرقان: 23)

    ( قُلْ إِنّ رَبّي يَقْذِفُ بِالْحَقّ عَلاّمُ الْغُيُوبِ * قُلْ جَآءَ الْحَقّ وَمَا يُبْدِىءُ الْبَاطِلُ وَمَا يُعِيدُ)(سبأ:48-49)

    ( وَقُلْ جَآءَ الْحَقّ وَزَهَقَ الْبَاطِلُ إِنّ الْبَاطِلَ كَانَ زَهُوقاً )(الأسراء:81)

    (بَلْ نَقْذِفُ بِالْحَقّ عَلَى الْبَاطِلِ فَيَدْمَغُهُ فَإِذَا هُوَ زَاهِقٌ وَلَكُمُ الْوَيْلُ مِمّا تَصِفُونَ)(الأنبياء :18)

    ( قَاتِلُوهُمْ يُعَذّبْهُمُ اللّهُ بِأَيْدِيكُمْ وَيُخْزِهِمْ وَيَنْصُرْكُمْ عَلَيْهِمْ وَيَشْفِ صُدُورَ قَوْمٍ مّؤْمِنِينَ * وَيُذْهِبْ غَيْظَ قُلُوبِهِمْ وَيَتُوبُ اللّهُ عَلَىَ مَن يَشَآءُ وَاللّهُ عَلِيمٌ حَكِيمٌ)(التوبة:14-15)

    ( يَأَيّهَا النّاسُ قَدْ جَآءَتْكُمْ مّوْعِظَةٌ مّن رّبّكُمْ وَشِفَآءٌ لّمَا فِي الصّدُورِ وَهُدًى وَرَحْمَةٌ لّلْمُؤْمِنِينَ )(يونس: 57)

    ( وَأَوْحَىَ رَبّكَ إِلَىَ النّحْلِ أَنِ اتّخِذِي مِنَ الْجِبَالِ بُيُوتاً وَمِنَ الشّجَرِ وَمِمّا يَعْرِشُونَ * ثُمّ كُلِي مِن كُلّ الثّمَرَاتِ فَاسْلُكِي سُبُلَ رَبّكِ ذُلُلاً يَخْرُجُ مِن بُطُونِهَا شَرَابٌ مّخْتَلِفٌ أَلْوَانُهُ فِيهِ شِفَآءٌ لِلنّاسِ إِنّ فِي ذَلِكَ لاَيَةً لّقَوْمٍ يَتَفَكّرُونَ)(النحل: 68-69)

    ( وَنُنَزّلُ مِنَ الْقُرْآنِ مَا هُوَ شِفَآءٌ وَرَحْمَةٌ لّلْمُؤْمِنِينَ وَلاَ يَزِيدُ الظّالِمِينَ إَلاّ خَسَاراً)(الإسراء :82)

    ( وَإِذَا مَرِضْتُ فَهُوَ يَشْفِينِ )(الشعراء: 80)

    ( وَلَوْ جَعَلْنَاهُ قُرْآناً أعْجَمِيّاً لّقَالُواْ لَوْلاَ فُصّلَتْ آيَاتُهُ ءَاعْجَمِيّ وَعَرَبِيّ قُلْ هُوَ لِلّذِينَ آمَنُواْ هُدًى وَشِفَآءٌ وَالّذِينَ لاَ يُؤْمِنُونَ فِيَ آذَانِهِمْ وَقْرٌ وَهُوَ عَلَيْهِمْ عَمًى أُوْلَئِكَ يُنَادَوْنَ مِن مّكَانٍ بَعِيدٍ)(فصلت: 44)

    ( قُلْ هُوَ اللّهُ أَحَدٌ * اللّهُ الصّمَدُ * لَمْ يَلِدْ وَلَمْ يُولَدْ * وَلَمْ يَكُنْ لّهُ كُفُواً أَحَدٌ )

    ( قُلْ أَعُوذُ بِرَبّ الْفَلَقِ * مِن شَرّ مَا خَلَقَ * وَمِن شَرّ غَاسِقٍ إِذَا وَقَبَ * وَمِن شَرّ النّفّاثَاتِ فِي الْعُقَدِ * وَمِن شَرّ حَاسِدٍ إِذَا حَسَدَ )

    ( قُلْ أَعُوذُ بِرَبّ النّاسِ * مَلِكِ النّاسِ * إِلَهِ النّاسِ * مِن شَرّ الْوَسْوَاسِ الْخَنّاسِ * الّذِى يُوَسْوِسُ فِي صُدُورِ النّاسِ* مِنَ الْجِنّةِ وَالنّاسِ )

    اللهم رب الناس أذهب البأس ، واشف أنت الشافي ، لا شفاء إلا شفاؤك شفاء لا يغادر سقما.

    بسم الله أرقيك ، من كل شيء يؤذيك ، من شر كل نفس أو عين حاسد أو سحر ساحر الله يشفيك، بسم الله أرقيك .
    avatar
    Admin
    Admin
    Admin

    عدد المساهمات : 103
    170
    تاريخ التسجيل : 02/05/2016
    الموقع : عالم المعرفة

    رد: الراقي محمدمحمود/محمدفال

    مُساهمة من طرف Admin في الخميس مايو 12, 2016 6:27 pm

    قد يسأل سائل فيقول ذكرتم فيما سبق أنه لايجوز الاستعانه بالسحرة في حل السحر عن المسحور إذاً فما هي طرق إبطال السحر أعني بها الطرق الشرعية التي يمكن للمسحور استخدامها لكي يذهب عنه ما هو فيه .
    نقول وبالله التوفيق .

    يجب أن يعلم أن الله ما أنزل من داء إلا وجعل له دواء علمه من علمه وجهله من جهله ولاشك أن السحر مرض يصاب به الإنسان ولقد جاءت نصوص السنة تبين كيفية العلاج منه وسنذكر هنا بعض الطرق التي يمكن استخدامها في علاج المسحور منها.

    أولاً: أول هذه الطرق هو التوجه إلى رب العالمين الذي بيده ملكوت كل شىء ولذا قال إبراهيم عليه السلام : {وَإِذَا مَرِضْتُ فَهُوَ يَشْفِينِ {80} ( الشعراء )
    فالتوجه إلى الرب سبحانه وتعالى بالدعاء والتضرع بين يديه لاشك أنه من أعظم الأمور التي تنفع في ذهاب ماألم بالإنسان من سحر .

    ثانيا: التعرف على مكان السحر وإبطاله ويكون ذلك بدعاء رب العالمين كما فعل النبي صلى الله عليه وسلم حينما سحره لبيد بن الأعصم وفيه أنه صلى الله عليه وسلم لما سحر سأل ربه في ذلك فدل عليه فاستخرجه من بئر فكان في مشط ومشاطة وجف طلعة ذكر فلما استخرجه ذهب مابه حتى كأنما نشط من عقال .
    قال ابن القيم رحمه الله : " فهذا أبلغ ما يعالج به المطبوب وهذا بمنزلة إزالة المادة الخبيثة وقلعها من الجسد بالاستفراغ ( 2 ) .

    وقد يقول قائل إن رسول الله صلى الله عليه وسلم دل على السحر بطريقة الوحي فكيف ندل عليه ؟ .
    نقول الإجابة على ذلك تكون بما يلي :

    1- الرؤيا في المنام . فبعد أن يدعو العبد ربه بمعرفة مكان السحر فيراه في منامه هذا من تمام رحمة الله بالعبد .

    2- أن يوفق لرؤيته أثناء البحث و التنقيب .

    3- أن يعرف مكان السحر عن طريق الجن وذلك بالقراءة على المسحور فيتكلم الجن على لسان المريض فيعرف من خلاله مكان وضع السحر .
    غير أنني أنبه إلى أن أكثر حال الجن الكذب فلا بد من التثبت منه و التأكد لئلا يظلم أحد بسببهم .

    4. ومن الأمور التي يمكن من خلالها إبطال السحر .

    إخراج الجني الموكل بالسحر من جسم المريض هذا إذا كان هناك جني موكل بالمريض في أذيته مثلا فإن استطاع الراقي للمريض إخراج الجني من جسد المريض فإن السحر يبطل بإذن الله تعالي .

    5. الاستفراغ .
    وذلك بأن يكون في المحل الذي يصل إليه أذى السحر، قال ابن القيم رحمه الله " فإن للسحر تأثيراً في الطبيعة وهيجان أخلاطها وتشويش مزاجها فإذا ظهر أثر في عضو وأمكن استفراغ المادة الرديئة من ذلك العضو نفع جدا ومن الاستفراغات النافعة بإذن الله تعالى في دفع السحر الحجامة . ( 1 )

    6. النشرة .
    والمراد بها هنا النشرة الشرعية والمرادبها قراءة القرآن والأدعية
    التي وردت في ذلك وسوف نوفي الرقية الشرعية مع ذكر الأحاديث التي وردت فيها أن شاء الله عند كلامنا عن التحصينات الشرعية من السحر .

    منقول
    avatar
    Admin
    Admin
    Admin

    عدد المساهمات : 103
    170
    تاريخ التسجيل : 02/05/2016
    الموقع : عالم المعرفة

    رد: الراقي محمدمحمود/محمدفال

    مُساهمة من طرف Admin في الإثنين مايو 16, 2016 2:01 pm


    avatar
    Admin
    Admin
    Admin

    عدد المساهمات : 103
    170
    تاريخ التسجيل : 02/05/2016
    الموقع : عالم المعرفة

    رد: الراقي محمدمحمود/محمدفال

    مُساهمة من طرف Admin في الثلاثاء مايو 17, 2016 3:28 pm


    avatar
    Admin
    Admin
    Admin

    عدد المساهمات : 103
    170
    تاريخ التسجيل : 02/05/2016
    الموقع : عالم المعرفة

    رد: الراقي محمدمحمود/محمدفال

    مُساهمة من طرف Admin في الأربعاء مايو 18, 2016 4:58 pm




      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء نوفمبر 14, 2018 7:49 pm